آخر الأخبار

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية تحت القائمة

صندوق الإعجاب

ماذا يقدم رونالدو بعد عودته من فترة إيقاف طويلة؟

 
يحتفل عشاق ريال مدريد حول العالم بعودة نجم فريقهم كريستيانو رونالدو إلى الملاعب الإسبانية بعد فترة إيقاف طويلة وصلت إلى حد 5 مباريات، البرتغالي لم يشارك في أول 4 جولات من الدوري الإسباني بداعي الإيقاف لذلك تشكل عودته أمام ريال بيتيس الليلة نبأً ساراً للعشاق والمدرب زين الدين زيدان.
عودة رونالدو للتشكيلة الأساسية أمر هام جداً لزيادة نجاعة الفريق أمام المرمى، في ذات الوقت يدفعنا ذلك لفتح سجله في الماضي حينما يعود من حالات الإيقاف التي تزيد عن مباراة واحدة (مباراتين فما فوق).
ربما لا يكون الخبر مفرحاً هنا لعشاق ريال مدريد حيث أن رونالدو ليس شرطاً عليه التألق بعد الإيقاف مباشرة، ذلك يتضح من 4 حالات إيقاف تعرض لها خلال مسيرته.
حالتين من الإيقاف شهدت تألق رونالدو في المباراة الأولى بعدها، الحالة الأولى كانت موسم 09\2010 (موسمه الأول في ريال مدريد) حينما تعرض للإيقاف لمدة مباراتين نتيجة ضربه وجه المنافس بالكوع، وبعد العودة لأول مرة في مواجهة خيريز استطاع تسجيل هدفين لصالح الفريق.
الحالة الثانية كانت في موسم 13\2014 حيث تعرض للإيقاف لثلاث مباريات نتيجة دخوله في شجار مع لاعبي أتلتيك بيلباو، واستطاع في أول مباراة بعد العودة تسجيل هدف في شباك أتلتيكو مدريد.
بالمقابل فإن رونالدو لم يفعل الشيء الكثير بعد حالتين للإيقاف، الاولى موسم 07\2008 حينما كان لاعباً لمانشستر يونايتد حيث أوقف لمدة 3 مباريات بسبب سوء السلوك من قبل الاتحاد الإنجليزي، فيما لم يستطع تسجيل الأهداف حين عودته للملاعب في مواجهة إيفرتون.
نفس الشيء تكرر موسم 14\2015 حينما حرم رونالدو مجدداً من اللعب لمدة مباراتين نتيجة دخوله في شجار مع لاعبي قرطبة، عودته كانت سيئة جداً بعد ذلك كون ريال مدريد تلقى الهزيمة بنتيجة 0-4 أمام الجارة أتلتيكو مدريد فيما لم يحرك البرتغالي ساكن حينها.
الجدير بالذكر مواجهة بيتيس الليلة ستكون الأولى لرونالدو بعد فترة إيقاف لخمسة مباريات، صحيح أنه واجه أوبيل نيقوسيا خلال ذلك لكن المباراة أتت ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا وليس الدوري الإسباني.