آخر الأخبار

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية تحت القائمة

صندوق الإعجاب

لاعبون موهوبون دون عقود ولا فرق إلى حد الآن.. بينهم مغربي

لاعبون موهوبون دون عقود ولا فرق إلى حد الآن.. بينهم مغربي
نشرت صحيفة "فرانس فوتبول" الفرنسية تقريرا عرضت فيه جملة من اللاعبين من ذوي الموهبة والتاريخ الكروي، لكنهم  بعد أن انتهت عقودهم أصبحوا من دون فرق. ولعل من أبرزهم، المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، الذي يبلغ من العمر 35 سنة، والحارس السابق لنادي برشلونة، فيكتور فالديز.

وقالت الصحيفة في تقريرها،  إن ابراهيموفيتش ابتعد عن الملاعب منذ إصابته بتمزق في الرباط الصليبي للركبة، وكان آخر ظهور له منذ شهر نيسان/ بريل  ضد نادي أندرلخت البلجيكي في إطار الدور ربع النهائي من الدوري الأوروبي. من جهته ذكر جوزيه مورينيو يوم السبت الفارط أن فريقه تحدث عن "إمكانية استعادة إبراهيموفيتش خلال النصف الثاني من الموسم الحالي".

وتجدر الإشارة إلى أن إبراهيموفيتش أحرز في الموسم الماضي مع الشياطين الحمر 17 هدفا خلال 28 مباراة لعبها في الدوري الإنجليزي الممتاز. علاوة على ذلك ، يمكن للاعب السويدي إحراز حوالي ثلاثين هدفا في موسم واحد، ولكن أجره السنوي البالغ 13.5 مليون يورو من شأنه أن يدفع عدة أندية للتخلي عن فكرة انتدابه.

وذكرت الصحيفة في هذه اللائحة اسم الحارس الفرنسي، سيدريك كاراسو، حيث يبحث هذا الحارس السابق لنادي بوردو والبالغ من العمر 35 سنة عن فريق جديد، وقد صرح مؤخرا خلال لقاء  تلفزي "لقد رفضت عدة عروض لا بأس بها  قادمة من تركيا، فرنسا، وسويسرا…  كما أنني تلقيت عروضا أخرى من المملكة المتحدة…  وأنا أعمل على تحديد الاختيار الأنسب".

وسجلت الصحيفة اسم اللاعب الفرنسي، باكاري سانيا، صاحب 34 سنة، والذي أنهى تعاقده مع نادي مانشستر سيتي. أما الآن، فإن هذا الظهير الأيمن دخل في رحلة البحث عن فريق جديد، وقد اهتم نادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي وغلطة سراي التركي بخدماته، لكنه عانى هذا الموسم من الإصابة ولم يشارك في صفوف المان سيتي سوى في 17  مباراة.

وأفادت الصحيفة أن الحارس السابق لنادي برشلونة، فيكتور فالديز، يبحث بدوره عن فريق جديد بعد أن فك ارتباطه بنادي ميدلسبر الذي نزل إلى دوري الدرجة الثانية الإنجليزية " تشامبيون شيب". وقد أنهى ميدلسبره  موسمه في المركز 19، كما تلقت شباكه 53 هدفا، مع العلم أن فالديز كان الحارس الأساسي للفريق الإنجليزي طيلة 28 مباراة. ومن جهة أخرى، تزوج فالديز مؤخرا مما يؤكد عودته إلى إسبانيا ولما لا التوقيع مع نادي مالقة أو نادي ديبورتيفو لاكورونيا؟

وأكدت الصحيفة أن اللاعب خوسي أنتونيو رييس قد قضى مسيرة حافلة  في صفوف نوادي كل من إشبيلية ، أرسنال، وأتليتكو  مدريد، لكن اللاعب، صاحب 33 ربيعا، لم يظهر كثيرافي السنوات القليلة الماضية، حيث شارك الموسم الفارط في 23 مباراة مع نادي اسبانيول برشلونة محرزا ثلاثة أهداف.

ومن بين اللاعبين الذين ذكرتهم الصحيفة أيضا، المهاجم البلغاري، ديميتار برباتوف، صاحب 36 سنة، حيث لم يحقق الكثير خلال السنة التي قضاها في صفوف نادي باوك اليوناني مسجلا معه أربعة أهداف خلال 17 مباراة لعبها كأساسي.

والجدير بالذكر أن هذا اللاعب يحظى بتجربة كروية من طراز رفيع، حيث تقمص سابقا زي نادي مانشستر يونايتد ونادي توتنهام. لذلك، فإنه يعد صفقة ناجحة بالنسبة لأحد الأندية "المتواضعة" التي تبحث عن لاعب من ذوي الخبرة  لتأطير الشباب  على الميدان.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعب الفرنسي، ماتيو فلاميني، صاحب 33 سنة، لعب خلال الموسم المنقضي عشرة مباريات مع نادي كريستال بالاس، منها ثلاثة كأساسي،  ولازال إلى حد الآن يبحث عن فريق جديد، مع العلم أنه قد تم تداول اسمه من قبل إدارة نادي أولمبيك مرسيليا أواخر سنة 2016.

وأفادت الصحيفة أن اللاعب الفرنسي بينوا  تريموليناس كان موسمه الثالث مع نادي إشبيلية صعبا للغاية خصوصا وأنه تعرض للإصابة في الركبة. وقد عاد هذا الظهير الأيسر إلى مدينة بوردو لتلقي العلاج، لكنه لم يلمح إلى إمكانية التوقيع مع ممثل المدينة الفرنسية في لعبة كرة القدم نادي جيروندان دي بوردو.

ومن جهته، تعرض المهاجم الإيطالي ذو 30 ربيعا، جوسيبي روسي، إلى تمزق في الرباط الصليبي للركبة مع نادي سيلتا فيغو مما أبعده أشهرا عن الملاعب. والجدير بالذكر أن  جوسيبي روسي قد سجل مع الفريق الإسباني أربعة أهداف خلال 18 مباراة لعبها.

وفي الختام، عرضت الصحيفة بقية اللاعبين الذين لا تربطهم عقود في الوقت الحاضر، ومن بينهم لاعب نادي ليل السابق، ماركو باسا، ولاعب نادي بوردو سابقا، نيكولاس موريس بيلاي. إضافة إلى كل من منير عبادي،  يوسف مولومبو، والمهاجم المغربي  مروان الشماخ.