آخر الأخبار

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية تحت القائمة

صندوق الإعجاب

هذه خطة برشلونة لإعادة صياغة تشكيلة حراس المرمى

Résultat de recherche d'images pour "‫الفريق الكتالوني‬‎"نشرت صحيفة "البايس" الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن تغيير فريق برشلونة الإسباني معادلة خطة حراسة المرمى، الأمر الذي سيعطي دورا أكثر أهمية للحارس أدريان أورتولا. وبموجب هذا التغيير، سيتدرب أورتولا في خطة الحارس الثالث للفريق الأول، وسيتنافس مع الفريق الاحتياطي.

وقالت الصحيفة في تقريرها  إن أورتولا كان صديقا لميسي، كما يحظى بثقة مختلف المدربين المتعاقبين على فريق برشلونة. لكن في الوقت نفسه، قبِل الحارس في السابق دورا ثانويا من جهة، وعمل على دعم الفريق من موقعه.

وبينت الصحيفة أنه عند قدوم لويس إنريكي إلى الفريق الكتالوني، الذي لاحظ أن مستوى أورتولا التنافسي لم يبلغ القدر المطلوب؛ تم قيادة تعديلات على الفريق. وفي ذلك الوقت، تم التعويل على ثلاثة حراس في الفريق الأول، سيتنافس اثنان من بينهما على الأقل على اللعب في أغلب المباريات. والأمر سيان فقدوم فالفيردي سيحدث تغييرات على معادلة خطة حراسة المرمى في الفريق.

وأضافت الصحيفة أنه خلال السنوات الثلاث الأخيرة، تنافس كل من التشيلي كلاوديو برافو، والألماني تير شتيغن، على الظفر بالمنصب الأول في حراسة المرمى. وباعتبارهما حارسان ركزت أضواء مانشستر سيتي عليهما، التحق الأول بصفوف الفريق الإنجليزي، فيما لعب الأول غالبية مباريات الليغا والدوري الأوروبي مع فريقه.

وأوردت الصحيفة أن خروج جوردي ماسيب من فريق برشلونة، جعل الفريق يعيد حساباته ويغير معادلاته فيما يتعلق بحراسة المرمى. وتجدر الإشارة إلى أن المدلل من قبل إنريكي في حجرة تغيير الملابس والمجهول على أرض الملعب؛ لم يكن له أي مشاركة في المباريات الرسمية للفريق.

ونقلت الصحيفة أنه بعد التأكيد على أن شتيغن وياسبر سيليسين، سيكونان حراس مرمى فريق برشلونة خلال الموسم القادم، بدا من الواضح بالنسبة للفريق منذ عدة أشهر أن أورتولا سيكون اللاعب الذي سيكمل تشكيلة الحراس. لكن، لا زال لم يزح الستار بعد عن مخطط فالفيردي حول توزيع الدقائق والمباريات بين حراس الفريق.

وبينت الصحيفة أن الجانب المميز في موقع أورتولا بين فريق حراس المرمى، يتمثل في أنه سيتدرب دائما مع الفريق الأول، لكنه سيبقى في منافسة مع الفريق الاحتياطي. ويتمثل الهدف من ذلك في ضمان أن لا يفقد الحارس الثالث نسقه ورغبته في اللعب، ويكون جاهزا في حال عارض أحد زملائه في حراسة المرمى، سوء الحظ.

وأضافت الصحيفة أنه لا زال لم تنته بعد الصفقة مع اللاعب ووكيله، ومن المنتظر أن يتم إبرام صفقة التجديد خلال هذا الأسبوع. وفي هذا الصدد، يرى ماوريسيو بيليغرينو أنه "على الرغم من أن أورتولا لم يلعب كثيرا، إلا أننا نعتقد أنه قد نضج وأصبح بإمكانه مساعدة الفريق الأول. كما أنه بإمكانه لعب دور كبير في فريق بدلاء برشلونة".

ونقلت الصحيفة أن أورتولا أكد بنفسه هذه المعلومة. وأشار في هذا السياق إلى أن "إعارته إلى فريق ألافيس كانت إيجابية للغاية. فضلا عن ذلك، ساعدته هذه التجربة على التطور والنضج. كما جعلته أيضا يقدر ما يملكه في فريق برشلونة".

وذكرت الصحيفة أن أورتولا تكوّن مع فريق أصاغر فياريال الإسباني، وانتهى به الأمر إلى الانضمام لفريق بدلاء برشلونة، بعد أن تلقى عروضا من هذا الفريق وفريق ريال مدريد وفريق إنجليزي آخر. والجدير بالذكر أن هذا اللاعب لا يرغب في الحديث عن الفريق الأصفر، الذي غادره على إثر الانزعاج من الأوضاع فيه.

وفي الختام، قالت الصحيفة إنه بعد سنة من اختيار اللعب في فريق ألافيس، عاد أورتولا إلى أحضان فريق برشلونة. وتعليقا على ذلك، أشار اللاعب إلى أنه "يملك رغبة كبيرة في اللعب في صفوف فريق برشلونة، لم يعرفها من قبل". وأضاف أنه "على استعداد لمواجهة أي تحد".