آخر الأخبار

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية تحت القائمة

صندوق الإعجاب

مواجهات عاطفية في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

نتيجة بحث الصور عن و روبن توني كروس ارين روبن  أسفرت قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا عن مواجهتين ناريتين ستجمع أقوى 4 فرق في أوروبا ضد بعضهما البعض، حيث سيواجه ريال مدريد نظيره بايرن ميونخ، كما سنشهد صدام بين برشلونة بطل الليجا ويوفنتوس بطل الأسكوديتو.
وسنشهد في ربع نهائي دوري الأبطال 4 مواجهات عاطفية من شأنها أن تضاعف المتعة والإثارة، وجميع تلك المواجهات مقتصرة على المباراتين السابق ذكرهما باستثناء واحدة فقط.
أنشيلوتي بطل العاشرة يعود إلى سانتياجو برنابيو
لا شك أن أول ما تبادر على أذهاننا عند الإعلان عن مواجهة ريال مدريد وبايرن ميونخ هو عودة المدرب الإيطالي أنشيلوتي لمواجهة فريقه السابق والذي حقق معه لقب البطولة عام 2014، ستكون مواجهة خاصة بالنسبة لكارليتو وللاعبي ريال مدريد اللذين ما زالوا يعشقوا هذا المدرب.
داني ألفيس ومشاعر مختلطة
يعد داني ألفيس مدافع يوفنتوس من أكثر اللاعبين وفاء لبرشلونة خلال السنوات التي قضاها في الكامب نو، لكن العلاقة بينه وبين إدارة النادي توترت في الفترة الأخيرة، مما جعله يهاجمها على الملأ قبيل بضعة أسابيع.
من جانب آخر، يعد برشلونة النادي الأهم في مسيرة ألفيس نظراً للإنجازات التي حققها هناك، فمشاعر المدافع البرازيلي ستكون متناقضة بين شغف العودة إلى الكامب نو ورغبة بالانتقام من إدارة جوسيب بارتوميو.
آريين روبن لم ينسى أيامه في مدريد
رغم أن النجم الهولندي واجه فريقه السابق عدة مرات بعد رحيله عام 2009، لكن يبقى ريال مدريد محطة مهمة في مسيرة اللاعب وتركت بصمة واضحة في عقليته بحسب ما صرح في الكثير من المناسبات.
روبن ساهم في إقصاء ريال مدريد عام 2012 من البطولة، لكنه فشل في ذلك عام 2014 بعد أن تلقى فريقه رباعية نظيفة، وها هو يعود لخوض معركة جديدة مع النادي الذي لم يقدر موهبته كما يجب.
توني كروس يواجه فريقه الأم
تعد مواجهة كروس لفريقه السابق بايرن ميونخ هي الأكثر عاطفة بين جميع المواجهات السابق ذكرها، وذلك يعود إلى أن النجم الألماني ترعرع في النادي البافاري وكان معشوق الجماهير هناك، بالتأكيد سيكون كروس الأكثر تأثراً بين هذا الرباعي.
تشابي ألونسو يعود إلى سانتياجو برنابيو
سيودع نجم الكرة الإسبانية عالم الساحرة المستديرة بمواجهة فريقه السابق ريال مدريد والذي حقق معه لقب العاشرة، مباراة عاطفية لألونسو كونه قضى فترة رائعة في سانتياجو برنابيو.
أوباميانج وتصفية حسابات الماضي
عانى إيميريك أوباميانج في بداية مسيرته الاحترافية عندما قضى 3 مواسم مع ميلان لم يخض خلالها أي مباراة، حيث تم إعارته لعدة أندية كان منها موناكو خصم فريقه القادم في دوري أبطال أوروبا، وخاض المهاجم الجابوني 19 مباراة رفقة موناكو في نصف موسم 2010-2011 وأحرز هدفين، ولم يفكر فريق الإمارة الفرنسية تجديد فترة الإعارة أو حتى شراء عقده بشكل نهائي ليكون قد خسر واحد من أفضل المهاجمين في الساحة بالوقت الراهن.